الرئيسية » مقالات مختارة » الطريق لنجاح العلاقة الزوجية
الطريق لنجاح العلاقة الزوجية
الطريق لنجاح العلاقة الزوجية

الطريق لنجاح العلاقة الزوجية

لحظات سعادة رائعة تلك التي يشعر بها الرجل، عندما يعثر علي زوجة تتفهمه وتعرف مايريد من لمسة أو همسة أو نظرة ،دون أن يضطر ألي شرح الأمور ،حيث يشكل وعي المرأة وذكاؤها أهمية كبيرة لتفهمها مايحاول زوجها قوله، ومساعدته علي تخطي المشاكل حتي لو كانت الأمور لاتروق لها .

 

وهناك نظرة سائدة في المجتمعات الشرقية بأن الرجل هو الطرف المهمل في العلاقة الزوجية ،والذي لايجيد التعبير عما بداخله،خاصة تجاه ماتريد المرأة سماعه من زوجها، خاصة في المناسبات الخاصة بهما أو في مواقف معينة تتطلب لباقة ومشاعر دافئة .

 

– صحيح أن الطرفين يصنفان في مستوي واحد من حيث العبء الأسري وتحمل ظروف العمل، إلا أنه في المقابل تحتاج المرأة أن تشعر دائما بالحب في مقابل شعور الرجل بحاجته إلي إهتمام زوجته الدائم به، فالعلاقة هنا تبادلية وليست من طرف واحد، كلٌ يكمل الآخر.

 

الإخلاص من أهم الدعائم التي تبني الأسر، فلم تعد المرأة وحدها من تعاني مخاوف متعلقة بالإخلاص والصدق،الرجل أيضا بات يعاني من مخاوفه في هذا العصر، لذا أخلصي لزوجك واجعليه يشعر بحبك وتميزه عن باقي الرجال، وأنه الوحيد الذي تشتاقين إليه ويجعلك سعيدة، وهو من ترغبين في إكمال حياتك بصحبته.

 

– الرجل يحتاج أن يشعر بالراحة في حياته اليومية ،ولايمكن أن يتحقق ذلك إلا من خلال التوافق النفسي مع الزوجة التي توفر له المساندة والدعم اللازمين لحياة ناجحة.

 

– عليكِ أن تسامحي وتغفري وأن تكوني متفهمة ،صحيح أنه لايمكنك أن تتصرفي وكأن شيئا لم يكن ، لكن لابد أن تفكري قبل إبداء رأيك بأي موضوع،وسامحي زوجك ،واعلمي أن التجارب هي التي تجعلنا نتعلم أكثر،وننضج،وبهذه الطريقة تبدين تفهما كبيرا تجاهه.

 

– تعلمي أن تبذلي جهدا لكي تخرجي زوجك من الوضع الذي هو فيه، إذا كان غير مسرور بهذا الوضع، أنت بذلك تشعريه بحبك ومساندتك وعندها ستجدين أنه يساعدك بدوره هو الآخر في تخطي مشكلات تخصك أو تخصكما معا.

 

– لاتصغي إلي الآخرين في ما يحاولون قوله لك حين يتعلق الأمر بزوجك ،ومهما قالوا عليكِ نسيان مايقولون ولاتصدقينهم، وتفهمي موقف زوجك، إذا كان رافضا لأي رأي أوتدخل خارجي، ولاتفكري سوي بزوجك فقط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*