الرئيسية » الشرق الأوسط » ” غرفة جهاد النكاح ” تثير الغضب على ” فيسبوك “
غرفة جهاد النكاح
غرفة جهاد النكاح

” غرفة جهاد النكاح ” تثير الغضب على ” فيسبوك “

شنّ مرتادون لمواقع التواصل الاجتماعيّة انتقادات على انتشار صورة لامرأة “نصف منقبة”، وُصفت بـ “الجهادية”، وهي تجلس على سرير يحمل غطاؤه الأسود، ووسادتَاه من ذات اللون، شعار “لا اله الا الله محمد رسول الله”، واعتبرت أنها “غُرفة مخصصة لـ جهاد النكاح في سوريا”.

الصورة التي أثارت غضب المُتتبّعين عرفت انتشارا واسعا في موقعيّ “فايسبوك” و”تويتر”، مصحوبة بعبارات مستهجنة من قبيل “لماذا كل هذا العداء على دين متسامح اعترف بكل الديانات السابقة ؟”، وأخرى مثل “لا حول ولا قوة إلا بالله تشويه ممنهج للإسلام”، و”حسبنا الله ونعم الوكيل فيها وفي لي يروج الإشعاعات على المجاهدين”، حسبما ذكر موقع “هسبريس″.

ورد بعض رواد موقع فيسبوك على انتشار الصورة بالقول إنها “مفبركة” ومركبة بطريقة احترافية “ترمي إلى تشويه صورة الإسلام والمجاهدين في سوريا”.

وكانت كتائب “الجيش الحر” السوري و”جبهة النصرة” أصدرا نفياً بوجود “مجاهدات النكاح” في سوريا، حيث اعتُبٍر الأمر “فبركة إعلامية”، فيما أشارت المعارضة المسلحة إلى أن “جهاد النكاح” يعد “زنا كامل الأركان وليس جهادا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*