الرئيسية » منوعات » الأردن : الملكة رانيا العبدالله تشارك في جلسات حول الطفولة
الملكة رانيا العبدالله
الملكة رانيا العبدالله

الأردن : الملكة رانيا العبدالله تشارك في جلسات حول الطفولة

حضرت الملكة رانيا العبدالله الاثنين جانباً من جلسات حوارية وطنية نظمها المجلس الوطني لشؤون الأسرة ومنظمة اليونيسف بمناسبة مرور 25 عاماً على انطلاق اتفاقية حقوق الطفل.

وناقشت الجلسات التي عقدت في مركز زها الثقافي في عمان، التقدم المسجل في أعمال حقوق الأطفال والتحديات التي تواجهها والخطط المستقبلية لضمان الحقوق لكافة الأطفال في الأردن.

وشارك في الجلسات التي جاءت على مدى يومين وبدعم من مؤسسة التنمية السويسرية، عدد من اليافعين من مختلف مناطق المملكة والخبراء في مجالات الحماية الاجتماعية والتنمية والصحة والتعليم والحماية من العنف.

الملكة رانيا في أحد الجلسات

الملكة رانيا في أحد الجلسات

وجرى استعراض إنجازات المملكة في مجالات الطفولة وما يطمح للقيام به خلال السنوات القادمة والتحديات التي تعترض التنفيذ وكيفية التعامل معها وسبل تكثيف الجهود التي تبذل من مختلف الجهات المعنية في القطاع الحكومي ومؤسسات المجتمع المدني.

وقدم المشاركون في ختام الجلسات مجموعة من التوصيات التي سيقوم المجلس الوطني لشؤون الأسرة واليونيسف والشركاء باستعراضها في الأسابيع القليلة القادمة وترجمتها إلى خطط عمل ملموسة لعام2015 وما يليه.

خلال حضور الملكة رانيا جانبا من جلسات حوارية وطنية

خلال حضور الملكة رانيا جانبا من جلسات حوارية وطنية

وقال الأمين العام للمجلس الوطني لشؤون الأسرة فاضل الحمود، إن اليافعين والمهنيين من المؤسسات الحكومية وغير الحكومية عملوا على تحديد ثلاث أولويات وطنية، مؤكداً على أن المجلس وبتوجيه من جلالة الملكة رانيا العبدالله يعمل بتنسيق مع مختلف المؤسسات الحكومية وغير الحكومية التي تعنى بشؤون حقوق الطفل وبما يحقق المصلحة الفضلى له.

وقال ممثل منظمة اليونيسف في الأردن السيد روبرت جنكنز، إن الأردن يعتبر أحد الدول الرائدة في المنطقة التي لديها الإرادة السياسية والالتزام على أعلى مستوى من أجل بقاء الأطفال ونموهم ورفاههم، مشيدا بالإنجازات التي حققها الأردن خلال الخمس والعشرين السنة الماضية من أجل الأطفال.

الملكة رانيا العبدالله تحضر جانبا من جلسات حوارية وطنية بمناسبة مرور 25 عاما على انطلاق اتفاقية حقوق الاطفال

الملكة رانيا العبدالله تحضر جانبا من جلسات حوارية وطنية بمناسبة مرور 25 عاما على انطلاق اتفاقية حقوق الاطفال

وأضاف أن اليونيسف مدركة للتحديات المقبلة، ولكن الأردن يسير على الطريق الصحيح وستستمر المنظمة بتقديم الدعم لكافة الأطفال في المملكة.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة أقرت اتفاقية حقوق الطفل في 20 نوفمبر لعام 1989، واضعةً بذلك أساساً لحقوق كافة الأطفال والشباب.

وتقدم الاتفاقية رؤية للعالم بحيث ينعم كافة الأطفال بالحياة ويتمكنون من تطوير إمكاناتهم من دون تمييز، ويتمتعون بالحماية والاحترام والتشجيع للمشاركة في اتخاذ القرارات التي تؤثر على حياتهم. وتعتبر هذه الاتفاقية الأوسع قبولاً من اتفاقيات حقوق الإنسان في التاريخ حيث صادقت عليها 194 دولة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*