قال نائب ليبي إن البرلمان الليبي المنتخب كلف عبدالله الثني بتشكيل حكومة جديدة، كما قام البرلمان باستدعاء المفتي الصادق الغرياني للاستجواب.

ونشرت بوابة “الوسط” الليبية نقلا عن مصدر داخل مجلس النواب، أن الاستدعاء يأتي لمناقشة المفتي حول تصريحات، هنأ فيها مسلحي ميليشيا “فجر ليبيا” وجماعة “أنصار الشريعة”، المصنفتين إرهابيتين، حسب مجلس النواب، بعيد السيطرة على العاصمة طرابلس.

ودعا الغرياني وقتها الميليشيات الليبية إلى الإطاحة بحكومة عبدالله الثني الأولى، وبالبرلمان الجديد، ومقره في “طبرق” بأقصى شرق ليبيا.

وقالت صحيفة “غارديان” البريطانية، من جهتها، نقلا عن مصدر أمني، إن الشيخ الغرياني “هرب من تلقاء نفسه، ويبدو أنه بادر بذلك لتفادي مشاكل قادمة بعد تزايد الاهتمام بأنشطته”.

وقالت الصحيفة البريطانية، إن الغرياني يكون قد غادر إلى تركيا أو إلى قطر.