السعودية  – أنقذ مواطن سكان تبوك من كارثة صحية، بعدما أبلغ السلطات المعنية عن وجود فساد غذائي في أحد المواقع المختصة.

وقالت وزارة التجارة في بيان لها، اليوم الاثنين، إن الفرق الرقابية لوزارة التجارة والصناعة كشفت عن تخزين أكثر من 33 ألف سلعة من المواد الغذائية الملوثة بمياه الصرف الصحي بمستودع غير مرخص في تبوك.

وأضاف البيان “اتضح خلال تفتيش المقر وجود “أنبوب” صرف صحي بداخل المستودع وانتشار القوارض والحشرات، فيما جرى إغلاق المقر، وإتلاف الكميات المضبوطة، واستدعاء المسؤولين للتحقيق، واتخاذ الإجراءات النظامية بحقهم”.

وتعود تفاصيل القضية إلى تلقي وزارة التجارة والصناعة بلاغاً من مواطن يفيد بوجود كميات من المشروبات التي تعود لأحد المقاهي في المحافظة في أماكن مكشوفة قريبة من مستودع مع احتمالية تعرضها للفساد والتلف، وعلى الفور سارعت الفرق الميدانية لمباشرة البلاغ، ليتضح أيضاً وجود كميات كبيرة من السلع الغذائية والاستهلاكية داخل المستودع ملوثة بمياه “الصرف”، إضافة إلى أن المقر مخالف للاشتراطات الصحية ويفتقد لدرجة حرارة مناسبة تحفظ السلع من التلف.

وتضمنت الكميات المصادرة أجبانا، عصائر، مشروبات غازية، معلبات ومواد عشبية، إضافة إلى كميات من السلع الاستهلاكية تتضمن منظفات، كريمات، عطورات، إطارات سيارات مخالفة لنظام البيانات التجارية.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه وزارة التجارة والصناعة جولاتها الرقابية على المستودعات والأسواق والمحال التجارية وجميع المنشآت للتحقق من نظامية أعمالها، وعدم وجود ممارسات غش، وتحايل على المستهلكين، واستغلال الإقبال على الشراء في بيع وتسويق المنتجات الفاسدة والمنتهية الصلاحية.