دعا رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي ، المحافظات التي تقاطع بضائع لدول مثل السعودية وقطر وتركيا، إلى إنهاء المقاطعة.

وقال العبادي ، في مقابلة تلفزيونية أجرتها معه فضائية العراق الرسمية: “ندعو بعض المحافظات التي تقاطع بضائع الدول إلى إنهاء المقاطعة من أجل تطوير القطاع الاقتصادي من خلال التعاون الدولي والإقليمي، لاسيما مع دول الجوار”.

واعتبر العبادي  أن “المقاطعة كانت صحيحة في وقتها، ولكن لكل مرحلة ظروفها وهناك جو سياسي جديد وفتح صفحة جديدة مع تلك الدول”.

وأوضح  العبادي أن دعوته “تنطلق من أجل تكامل بنية الدولة بمختلف القطاعات الاقتصادية والسياسية”.

وكان عدد من مجالس المحافظات، منها بغداد والنجف وذي قار وبابل وواسط والبصرة، قد اتخذ قراراً بمقاطعة البضائع السعودية والتركية والقطرية، وأمهل التجار والمحال التجارية شهرا واحدا لتصريف البضائع مع مراعاة عدم تضرر التجار والمواطنين أو حدوث نقص في المواد، رداً على ما سمته في حينها “السياسات المناهضة للحكومة العراقية”.

ومن جهتها، دعت محافظات أخرى إلى مقاطعة البضائع الإيرانية احتجاجاً على تدخلاتها في الشأن العراقي.