الرئيسية » الشرق الأوسط » العراق: الجيش يبدأ عملية ضد عناصر الدولة الاسلامية في بروانة
صباح كرحوت، رئيس مجلس محافظة الأنبار
صباح كرحوت، رئيس مجلس محافظة الأنبار

العراق: الجيش يبدأ عملية ضد عناصر الدولة الاسلامية في بروانة

قال صباح كرحوت، رئيس مجلس محافظة الأنبار، غربي العراق الأحد، إن القوات الأمنية العراقية تساندها العشائر بدأت بعملية عسكرية كبيرة لتحرير ناحية بروانة من عناصر تنظيم الدولة الاسلامية جنوب القضاء، مبينا أن، العملية يشارك فيها الطيران الحربي العراقي والأمريكي.

وفي تصريحات للأناضول قال كرحوت إن “قوات الجيش العراقي وبمشاركة الشرطة ومساندة مقاتلي عشيرة الجغايفة وبالتنسيق الكامل مع الطيران الحربي العراقي والأمريكي بدأت منذ فجر اليوم عملية عسكرية كبيرة على ناحية بروانة جنوب قضاء حديثة (180 كلم غرب الرمادي) لتحرير ما تبقى منها تحت سيطرة عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (المعروف إعلاميا باسم داعش)”.

وأضاف كرحوت، أن “الطيران الحربي العراقي والأمريكي قصف مواقع عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في بروانة، حيث بدأت السنة اللهب تتصاعد من هذه المواقع″.

وأوضح أن “عناصر التنظيم تلقوا ضربات موجعة نتيجة القصف العراقي والأمريكي، مما أدى إلى هلاك العشرات منهم”.

وأشار إلى أن العملية العسكرية ما زالت مستمرة حتى الآن (الساعة 7:15 تغ)، وقال إنه “بعد انتهاء العملية سيتم الإعلان عن نتائج هذه العملية والخسائر التي لحقت بالمسلحين”.

وتسيطر مجموعات مسلحة سنية يتصدرها تنظيم “الدولة الإسلامية”، على كامل أقضية “القائم” و”راوة” و”عانة” و”الرطبة” في محافظة الأنبار، بعد انسحاب القوات الحكومية فيها دون قتال قبل أشهر، ولم يتبق إلا عدد قليل من الأقضية الرئيسية في المحافظة تحت سيطرة القوات الحكومية، وهي “الحبانية” شرقي الرمادي، و”حديثة” و”هيت” غربها.

ومنذ قرابة الشهر، تشن قوات البيشمركة (جيش إقليم شمال العراق)، والجيش العراقي ومتطوعون شيعة، مدعومين بضربات جوية أمريكية، هجوما واسعا لاستعادة مناطق يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” ومقاتلون سنة، شمالي وشرقي البلاد، منذ 10 يونيو/ حزيران الماضي.

ومنذ أواخر يونيو/ حزيران الماضي، أرسلت واشنطن مئات الخبراء العسكريين إلى العراق للمساعدة في مواجهة هجمات “الدولة الإسلامية”، فيما أعلنت عن البدء بشن ضربات جوية ضد مواقع التنظيم في أغسطس/ آب الماضي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*