ليبيا – قام رئيس المؤتمر العام الليبي المنتهية ولايته، نوري أبوسهمين، أمس الاثنين، بزيارة سرية للسودان لم يعلن عنها إلا بعد انتهائها.

وقال أبو سهمين “إن الرئيس السوداني عمر حسن البشير أكد له دعم بلاده الكامل للانتقال السياسي السلمي وفق الإعلان الدستوري والإجراءات المتبعة”.

وأضاف أبو سهمين في تصريحات لوسائل الإعلام السودانية أن السودان رفض كل المحاولات للتدخل الخارجي، وأبدى المسؤولون فيه عزمهم على استمرار التعاون مع ليبيا لحماية الحدود المشتركة من كل أنواع التهريب وتسلل المهاجرين غير الشرعيين.

وأكد الرئيس السوداني لأبو سهمين استمرار السودان في سعيه لدعم الاستقرار في ليبيا ، من خلال التعاون الثنائي، والعمل داخل سداسية دول الجوار وجامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي، وكل المنظمات الإقليمية والدولية.

وكان أبو سهمين زار قبل ذلك تركيا في زيارات يحاول منها إثبات شرعية له ولمؤتمره بعد انتهاء ولايته واستلام مجلس النواب الليبي الجديد مقاليد البلاد.