الرئيسية » منوعات » فضيحة جنسية تهز إيطاليا من جديد
فضيحة جنسية تهز إيطاليا من جديد
فضيحة جنسية تهز إيطاليا من جديد

فضيحة جنسية تهز إيطاليا من جديد

في فضيحة هزت الرأي العام في إيطاليا ، أكدت وكالة تحقيق خاصة تورط معلمتين في إحدى المدارس الثانوية بمدينة أريتزو في فضيحة أخلاقية، حيث مارستا الجنس مع الطلاب، حسبما ذكرت صحيفة “لاستامبا” اليومية.

وكشف المحققون عن الفضيحة بفضل معلومات أمدهم بها زوج إحدى المعلمتين، البالغتين 38 و43 عاما، واللتين لم يقتصر دورهما على تقديم النصائح الدراسية والمحاضرات، وإنما امتد إلى تقديم أشياء أخرى أيضا.

وقالت الصحيفة، إن وكالة تحقيق خاصة كشفت القضية بتكليف من الزوج، والذي أخبر المحققين “زوجتي أصبحت غائبة، ولا أدري ماذا يحدث لها”، وهكذا اكتشف المحققون أن المعلمتين أسستا شبكة موسعة للعلاقات الجنسية مع الطلاب، حتى أنهما قد استأجرتا منزلا بأحد المناطق الريفية كان مسرحا للعلاقات الممنوعة.

وبحسب الصحيفة، حينما يصبح الوقت ملائما، كان يكفي إرسال رسالة مشفرة مضمونها “اليوم رحلة في الريف”، ومن كان عليه الفهم يفهم، ويتم تخصيص فترة ما بعد الظهيرة لهذه اللقاءات بين المعلمتين والطلاب، جدير بالذكر أنه لا يمكن اتخاذ أي إجراء قضائي تجاه المعلمتين، نظرا لأن الطلاب المتورطين في القضية بالغين، وقاموا بذلك بمحض إرادتهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*