أكدت دراسة علمية لطلاب كلية الطب جامعة المنوفية بمصر، أن 14.11% من سكان مصر مصابون بمرض السكري ، مؤكدة أن أشهر العوامل المسببة للمرض هي السمنة والتأثير الوراثي وارتفاع ضغط الدم وزيادة العمر.

وكشفت الدراسة أن 75.09% من المصابين بمرض السكري يعانون من اضرابات في الجهاز الهضمي و70.23% يعانون من التهاب بالأعصاب الطرفية و62.09% يعانون من مشاكل في العين و19.93% يعانون من مشاكل في الكلى.

كما كشفت الدراسة أن المتابعة الدورية لمستوى السكري في الدم بلغت 38.99% فقط و10.06% فقط من المرضى يتابعون مع الطبيب المعالج بانتظام.

وأوضح الطالب أحمد صبري الحامولي قائد فريق البحث، أن الدراسة تمت باختيار عينة عشوائية بلغت 5832 فرداً من القاهرة كممثل للمدن والمنوفية كممثل للمحافظات الريفية تتراوح أعمارهم بين 20 – 79 عاما وأخضعوا لقياس مستوى السكري في الدم واستبيان لنمط الحياة ووجود العوامل المسببة للمرض وخضعوا لفحص إكلينيكي يشمل الوزن والطول ومقاس الوسط.

وكشف الفريق البحثي عن تفاصيل الدراسة في المؤتمر الدولي التاسع للجمعية العربية لأمراض السكري والميتابوليزم المنعقد تحت رعاية جامعة الدول العربية والاتحاد الدولي الفيدرالي لمرض السكري بحضور السير مايكل هيرست رئيس الاتحاد الدولي الفيدرالي لمرض السكري.