الرئيسية » منوعات » موقع إباحي : 15% من زوار موقعنا المصريين نساء !!!
موقع إباحي : 15% من زوار موقعنا المصريين نساء !!!
موقع إباحي : 15% من زوار موقعنا المصريين نساء !!!

موقع إباحي : 15% من زوار موقعنا المصريين نساء !!!

كشفت دراسة صادمة نشرتها صحيفة “هآرتس″ الإسرائيلية، أن 15% من الزوار المصريين لأكبر موقع إباحي في العالم نساء، لتحتل مصر المركز الـ19 عالميًا في عدد النساء اللاتي يتصفحن هذا الموقع، وتتساوى بذلك مع الوﻻيات المتحدة.

ويعتبر شهر نوفمبر أكثر شهور العام التي يتصفح فيها المصريون هذه المواقع، بينما تصل معدلات الزيارة أدنى مستوياتها في يوليو، في حين قالت الدراسة إن المصريين يفضلون دخول الموقع وسط الأسبوع وتحديدًا الثلاثاء، فيما تصل الزيارات لمعدلات منخفضة للغاية الأربعاء.

وبوجه عام تشكل النساء ما نسبته 23% من إجمالي زوار الموقع الذي يحتل الترتيب رقم 71 في المواقع الأكثر زيارة عالميًا، والذي بلغ عدد زواره في 2014 نحو18.35 مليار زائر، شاهدوا 78.9 مليار فيلم.

الوﻻيات المتحدة الأمريكية حلت في المركز الأول ضمن 20 دولة سجلت نسبة المشاهدة الأعلى للموقع، حيث تستأثر وحدها بـ40% من الزيارات، تليها بريطانيا وكندا والهند ثم ألمانيا وفرنسا وإيطاليا فمصر والفلبين ورومانيا.

وتكشف الدراسة التي أعدها الموقع نفسه أن 23% من إجمالي الزيارات في 2014 قام بها نساء، لتتصدر البرازيليات مستهلكي البورنو النساء في العالم بنسبة 29%، وتأتي الأرجنتينيات في المركز الثاني 28% فالبولنديات 27%، والفلبينيات بنسبة 26%، تليهن الفنلنديات 25%.

ويتضح أن الهنديات تشكلن نحو ربع مشاهدي البورونو في بلادهن، وبحسب “هآرتس″ فإن هذه المعطيات مفاجئة لأن الهند دولة “غير مناصرة للمرأة” وتعاني فيها النساء من عنف شديد.

وتضيف الصحيفة أن “الأمة الأمريكية التي تعد مصدرة البورنو الأولى في العالم، تظهر مجددًا محافظتها وازدواجية أخلاقها، حيث تشكل النساء فيها 15% فقط من إجمالي الأمريكان الذين يزورون الموقع، لتتساوى بذلك مع مصر، بينما الألمانيات واليابانيات هن الأقل زيارة للموقع بنسبة 13% فقط”.

فيما يتعلق بكلمات البحث على موقع البورنو الأكثر انتشارًا في العالم والذي نتحفظ عن ذكر اسمه، يتضح أن كلمة TEEN هي الأكثر بحثًا وتعني “مراهقات”، كما يبدو جليًا تزايد معدلات الشذوذ الجنسي بين النساء، حيث حلت كلمة “سحاقيات” في المركز الثاني بزيادة قدرها (328%) عن عام 2013. كذلك تتزايد معدلات البحث عن “السمراوات” والمعلمات والآسيويات وأفلام البورنو الكارتون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*